مطالبة إدارة بايدن بحماية عائلات المهاجرين

سوف تُرسل العريضة أدناه إلى إدارة بايدن. وسوف تمثل جزءًا من السجل العام الرسمي لمقترح وزارة الأمن الداخلي بتغيير لائحة “العبء العام”. في حالة إدراجك لاسمك، فلن تحصل الإدارة إلاّ على اسمك الذي تدخله أدناه. ولن تحصل على أي معلومات إضافية عنك أو عن عائلتك. اَلْعَرَبِيَّةُ
汉语
English
Français
Kreyòl Ayisyen
한국어
Español
Tagalog
Tiếng Việt

 

نحثكم على الانتهاء سريعًا من لائحة العبء العام المقترحة. ونطالبكم بتحسين أشكال الحماية لعائلات المهاجرين وضمان عدم تأثير برامج شبكات الأمان مطلقًا في طلبات الهجرة.

فمن شأن مقترحكم بصيغته الحالية أن يكفل الحماية بدرجة كبيرة لعائلات المهاجرين وللأمة بأسرها، إذ إنه:

يضمن لعائلات المهاجرين المستحقة أنه يمكنها استخدام برامج شبكات الأمان دون مخاوف تتعلق بالهجرة؛
يجعل من الصعب على الرؤساء القادمين تغيير سياسة العبء العام بشكل جذري؛ و
ينص بوضوح على ما يلي:
لا يؤثر أبدًا استخدام الطفل أو غيره من أفراد العائلة لبرامج شبكات الأمان الفيدرالية في طلبات الهجرة
من الآمن استخدام عائلات المهاجرين المستحقة لبرنامج Medicaid في أي احتياجات أخرى للرعاية الصحية إلى جانب الرعاية المؤسسية طويلة الأمد
لا تؤثر أبدًا برنامج مساعدة التغذية التكميلية، وبرنامج النساء والرضع والأطفال، والائتمان الضريبي للأطفال، والقسم 8، وغيرها من البرامج الفيدرالية “غير النقدية” (والإصدارات الممولة ولائيًا ومحليًا من تلك البرامج) في طلبات الهجرة

تساهم عائلات المهاجرين أمثالنا في الاقتصاد. فنحن نعمل في جميع القطاعات، بما في ذلك الرعاية الصحية، والبناء، وتقديم الرعاية، والتصنيع، والقطاع الخدمي، والزراعة. ونفتح الشركات ونديرها بنجاح بمعدلات عالية. ونخلق فرص عمل للملايين، ونساهم في الفنون، والثقافة، والحكومة. ونقدم الجديد من التقاليد، والعادات، ووجهات النظر. وبهذا فنحن عمال أساسيون نساعد في الحفاظ على صمود اقتصادنا في وجه الجائحة.

والأهم من ذلك، فنحن أمهات وآباء، وأخوة وأخوات، وزملاء عمل، وجيران، وأصدقاء. فعائلاتنا حالها كحال الكثيرين ممن أتوا من قبلنا، عائلاتنا مهاجرة. تتعثر هذه الأمة عندما نسقط، وتنجح عندما نزدهر.

لحماية عائلات المهاجرين والأمة، يجب أن تضمن اللائحة النهائية ألا يؤثر الاستخدام الحالي أو السابق لبرامج شبكات الأمان الفيدرالية، والولائية، والمحلية على الإطلاق في طلبات الهجرة. ونحن نحثكم على إدخال هذا التنقيح ونشر لائحة نهائية في أسرع وقت ممكن. شكرًا لكم على قيادتكم وعلى النظر في ملاحظاتنا.